سيرخيو راموس حتى النهاية

اذهب الى الأسفل

سيرخيو راموس حتى النهاية

مُساهمة من طرف alMalki في الخميس ديسمبر 15, 2016 6:24 pm

يقول أحد الهتافات الأكثر شعبية بين مشجعي ريال مدريد في ملعب سانتياجو برنابيو: "حتى النهاية، هيا يا ريال." وهناك لاعب على وجه الخصوص يطبّق هذا الشعار حرفياً.




نهائي دوري أبطال أوروبا 2014 ، كأس السوبر الأوروبي 2016، مباراة الكلاسيكو ضد برشلونة قبل أسبوعين، مباراة الدوري ضد ديبورتيفو ليلة السفر إلى اليابان... كل هذه المواجهات لديها قاسم مشترك: هدف من توقيع سيرخيو راموس في الوقت بدل الضائع لحسم الموقف لصالح ريال مدريد.




إيمان خالص وتفانٍ كبير. يجب على لاعبي كلوب أميريكا توخي كل الحيطة والحذر عند رؤية المدافع الأسباني داخل منطقتهم، وخصوصاً إذا كانت المباراة في الوقت بدل الضائع.




حط سيرخيو راموس الرحال في يوكوهاما للمشاركة للمرة الثانية في كأس العالم للأندية اليابان 2016 FIFA. إذ سبق له أن فاز بهذا اللقب العالمي قبل عامين في المغرب. صرّح حصرياً لموقع FIFA.com بفخر قائلاً: "لدي ذكرى طيبة مع هذه البطولة. كانت أول مشاركة لي في كأس العالم للأندية. بعد فوزنا باللقب الأوروبي العاشر، كانت مشاركتنا تمثل تحدياً كبيراً، فردياً وجماعياً،" مضيفاً "أحتفظ بذكريات جميلة في هذه البطولة؛ سجلت في مباراتي الدور نصف النهائي والنهائي وفزت بالكرة الذهبية. ولكن بغض النظر عن الجوائز الفردية، الأهم هو الظفر باللقب."




طموح كبير

تمرّ السنوات وسجله لا يزال ينمو. ولكن اللاعب، البالغ من العمر 30 عاماً، لا يكلّ ولا يملّ من اللعب والفوز: "أستيقظ كل صباح بنفس الحماس عندما كنت طفلاً لمواصلة النمو كلاعب. لا أسعى لكسب التقدير والاعتراف. في كل عام، أبحث عن تجاوز الذات؛ أنسى ما حققته وأرسم تحديات جديدة. سأعطي كل ما عندي ما دمت قادراً على ذلك."




فاز ريال مدريد هذا العام باللقب الحادي عشر في دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي، لكن سيرخيو راموس يريد المزيد. "إمكانية إضافة لقب جديد إلى خزانتك هو أمر مهم جداً. كما أن حمل شارة البطل لمدة عام هو مكافأة جميلة جداً بالنسبة لأي لاعب محترف. نريد استرجاعها بعد أن اضطررنا للتخلي عنها العام الماضي،" قال بابتسامة لأن البطل العالمي الحالي هو الغريم التقليدي، نادي برشلونة.




يوم الخميس 15 ديسمبر/كانون الأول، سيدخل فريق زين الدين زيدان إلى ملعب يوكوهاما الدولي لمواجهة نظيره أمريكا المكسيكي بهدف وحيد: "نريد نهاية سعيدة لعام جيد. التواجد في اليابان هو بمثابة مكافأة جميلة، ولكننا نريد الحصول على الجائزة الكبرى،" أكد راموس العاشق لفرناندو هييرو وباولو مالديني.




على الرغم من أن 2016 كان عاماً جيداً، إلا أن سيرخيو راموس يضع أدائه في الميزان، ويرى أن 2014 كان "عاماً متكاملاً." حيث أكد قائلاً: "كل المواسم صعبة جداً، ولكن أعتقد أن ذلك الموسم مع كارلو أنشيلوتي كان متوازناً للغاية. برأيي، حافظنا على مستوى جيد من الإيقاع واللعب."




بعد مرور عامين، يقود زيدان الآن الفريق الملكي، ولكن المجموعة لم تتغير كثيراً. وهنا علّق كابتن ريال مدريد قائلاً: "الأمور تسير بالشكل الصحيح. تم الحفاظ على الهيكل وقاعدة اللاعبين، مما يساعد على ثبات مستوى الفريق. ومن الواضح ارتفاع مستوى التناغم والتفاهم داخل الملعب بين الزملاء، وهذا ما يعود بالمنفعة على الفريق. لدينا مزيج جيد من المخضرمين والشباب."




وعلى الرغم من أن الكولومبي جيمس رودريجيز أخبرهم بأن الخصم المحتمل في النهائي على الجانب الآخر من الجدول "أتليتيكو ناسيونال هو فريق جيد جداً ولديه لاعبون يصنعون الفارق،" لا يريد سيرخيو راموس أن يستبق الأحداث: "لا ينبغي التفكير في المباراة النهائية، يجب علينا أن نحافظ على التركيز على المباراة القادمة. فالأهداف تتحقق تدريجياً. علينا مواجهة الصعوبات واحدة بواحدة ودائماً مع إبداء كل التقدير والاحترام للمنافس."




"تمنحنا بطولة كأس العالم الحالية إمكانية مواجهة أساليب لعب أخرى لسنا متعودين عليها كثيراً. لدينا هنا أهداف جديدة يجب تحقيقها وأرقام جديدة يجب تحطيمها. هناك دائماً تحديات جديدة،" ختم حديثه المدافع الهداف الذي يقاتل حتى النهاية. وحتى نهاية كل مباراة.

_____________________________________

اللهم يا أرحم الراحمين إرحمنا وإلى غيرك لا تكلنا 

وعن بابك لا تطردنا ومن نعمائك لا تحرمنا ومن شرور أنفسنا ومن شرور خلقك سلِّمْنا ..

 آمين





alMalki
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

المشاركات : 3555

https://twitter.com/@alMalki56

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى